أخبار محلية

“عون لن يبقى ساعة زيادة”… منيّر يكشف مُعطيّات هامّة

المصدر: الجديد

يوضِح الإعلامي والمُحلّل السياسي جوني منيّر أنَّ, “انتهاء الدور العسكري لحزب اللّه مطروح خصوصًا مع الحديث عن ترسيم الحدود البرّية وإنسحاب الجيش الإسرائيلي من مزارع شبعا مقابل إستلامها من قبل قوات الأمم المتحدة الى حين ترسيم الحدود مع سوريا”.

وفي حديثٍ لَهُ عبر قناة “الجديد” رأى منيّر أنّ “العالم خربان” ولكن الدول لديها اهتمام كبير للبنان وهذا الامر واضح من خلال الزيارات الرسمية الأخيرة والتوجه نحو وجود دور كبير للأمم المتحدة في لبنان”

وعن زيارة الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش شدد على أنَّ, “زيارة الأمين العام للأمم المتحدة الى لبنان مهمة جدًا وسيلتقي قائد الجيش اللبناني بهدف تقديم مساعدات للجيش واستوقفني أيضًا لقاءاته مع مسؤولين من المجتمع الدولي لأنه يعتبر الممثل الشرعي عن الشعب بعكس الطبقة السياسية”.

وأضاف, “المرحلة ما بين الإنتخابات النيابية وبين إختيار رئيس الجمهورية ستكون مليئة بالأحداث ولن يتم التمديد له بل سنشهد فراغاً رئاسياً وربما سنشهد مؤتمراً جديداً”.

وتابع, “الرئيس عون لن يبقى “ساعة زيادة” في القصر الجمهوري بعد نهاية العهد وسيُعاد بناء الدولة بدءاً من رئاسة الجمهورية وأذرع المجتمع الدولي ستتولى إعادة بناء العديد من مؤسسات الدولة”

أمّا عن ما ستَحمِله الإنتخابات الرئاسية المُقبلة يتوّقع منيّر أنَّ, “قائد الجيش هو الإسم المطروح لرئاسة الجمهورية والزيارات الرسمية لشخصيات دولية دليل على ذلك”.

وأضاف, ” الأسبوع الماضي حصل تشاور فرنسي-أميركي جديد حول الوضع اللبناني وجرى الحديث عن عقوبات مشتركة على شخصيات لبنانية وسيتم التوجه نحو السعودية لتأمين زيارة للرئيس ميقاتي الى الرياض بهدف مساعدة لبنان”.

وتابع, “ليس من السهل أن ينسحب سعد الحريري من الإنتخابات النيابية بل يؤخر الإعلان عن الترشيح لإستدراج العطف وتأمين تمويل للإنتخابات”.

وأشار منيّر إلى أنّه “سيتمّ قبول الطعن بموعد الانتخابات النيابية لكن سيتم رفض موضوع إنتخاب 6 وزراء في الخارج إلَّا إذا حصلت حركة في اليومَيْن المقبلين وتمّت المُقايضة بموضوع تفعيل مجلس محاكمة الوزراء والنواب”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى